في عام 1975، قصد السيد فؤاد مخزومي، الخريج الجامعي اليافع المتحلي بثقة كبيرة بالنفس، المملكة العربية السعودية متحيناً الفرص لتحقيق طموحاته. تكشف شخصيته في عالم الاعمال عن رؤية ثاقبة وحب المبادرة، والاستعداد لاتخاذ خطوات جريئة والقيام بمشاريع مغامرة. وادى السيد مخزومي في المملكة دوراً استراتيجياً في تطوير احدى اكبر المجموعات الصناعية الخاصة هناك.

وفي عام 1984، تمكنت شركة تابعة للسيد فؤاد مخزومي من الاشتحواذ على حصة مهمة في شركة اماراتية تتعاطى صناعة وتجارة الانابيب. وبفضل قيادة السيد مخزومي الرشيدة وخبرته الصناعية، تطورت تلك الشركة لتصبح “مجموعة المستقبل لصناعة الانابيب” “Future Pipe Group Holdings” ، المملوكة اليوم بالكامل من قبل مجموعة المستقبل القابضة “Future Group Holdings”، وهي احد اكبر المصنعين في العالم لأنظمة انابيب الفيبرغلاس، وهي اليوم لاعب عالمي في نطاق انشطتها الواسع الذي تمارسه عبر شركات تابعة متخصصة منتشرة في اربع قارات.

وبالاضافة الى مجموعة المستقبل لصناعة الانابيب، يملك السيد مخزومي محفظة متنوعة من الاستثمارات، منها الهندسية والصناعية والتجارية ومراكز الابخاث والعقارية والامنية والمعلوماتية والاعلامية ودور النشر. وتوظف هذه الشركات مجتمعة اكثر من 5،000 شخص في العالم، في البلدان التالية: لبنان والامارات العربية المتحدة ومصر وعمان وقطر والمملكة العربية السعودية وايطاليا وفرنسا وهولندا والمانيا والمملكة المتحدة واسبانيا والمغرب والولايات المتحدة الاميركية وتايلاندا والهند واندونيسيا وسنغافورة.

ويتبوأ السيد مخزومي منصب رئيس مجلس الادارة التنفيذي لمحموعة المستقبل لصناعة الانابيب منذ 2003، وهو حالياً رئيسها التنفيذي، وهو كذلك رئيس مجلس الادارة التنفيذي لمجموعة المستقبل القابضة منذ 1982.