مخزومي في باريس يهنئ فيون - وصول فيون إلى سدّة الرئاسة الفرنسية تعزيز للعلاقات التاريخية بين لبنان وفرنسا - مسؤولية اللاجئين مسؤولية دولية وأخلاقية بالدرجة الأولى

التقى رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي رئيس الوزراء السابق فرنسوا فيون في باريس، مهنئاً بمناسبة فوزه بالانتخابات التمهيدية للرئاسة الفرنسية. وتداول معه بالأوضاع المحلية والإقليمية والدعم الفرنسي والدولي للبنان.

إثر اللقاء قال مخزومي إن زيارة التهنئة للرئيس فيون هي عربون تقدير، مبدياً ثقته بأن يشكل وصول فيون إلى سدّة الرئاسة الفرنسية تعزيزاً للعلاقات التاريخية في ما بين بلدينا، عدا عن التفاؤل بعهد فرنسي جديد يحمل المزيد من الدعم للبنان لا سيما في المحافل الدولية. وشدد على أن البلد يحتاج إلى كل أنواع المساعدة، خصوصاً على المستوى الاقتصادي. وقال إن مسؤولية اللاجئين مسؤولية دولية وأخلاقية بالدرجة الأولى والتعاون في هذا المجال يخدم العالم الغربي مثلما يخفف الوطأة عن لبنان والبلدان المضيفة عموماً. وعوّل مخزومي على مساهمة فرنسية في عملية التنمية في لبنان وفي مجالات التعليم المهني والتكنولوجيا.