عقد رئيس حزب الحوار الوطني النائب فؤاد مخزومي جلسة خاصة بملف النفايات، حضرها
رئيس مجلس إدارة مجموعة "أسود" الياس أسود، ونائب المدير العام في شركة "سيكومو" كريم
حداد، وفريق من المستشارين الفنيين والاقتصاديين.

وقد أطلع حداد وأسود الحاضرين على المشاريع التي يقومان بها في ما يتعلق بملف النفايات، لا
سيما تجربة مشروع شركة "سيكومو" في البقاع الذي يقوم على فرز وإعادة تدوير الورق
والكرتون ومعالجة النفايات لإنتاج الطاقة. ودعا مخزومي إلى اعتماد نهج اقتصادي قائم على
التدوير يحمي البيئة والمواطن، معتبراً أن علينا الأخذ بعين الاعتبار دراسات الخبراء التي تضع
سلامة الإنسان والبيئة على رأس أولوياتها، داعيًا إلى وضع سياسة واضحة تجاه هذا الملف، فإذا
ما تمت إدارة المخلفات بطريقة علمية وبيئية متكاملة يمكنها أن تكون ثروة للبنان، لا عبئاً عليه
كما هو الواقع حالياً.

وختم مخزومي بالقول: من موقعي في مجلس النواب سأعمل على الدفع باتجاه اعتماد مشاريع
مبينة على دراسات واقعية بأقل كلفة ممكنة والاستعانة بخبراء لإيجاد أنجع الحلول للتخلص من
النفايات، بعيداً عن التوظيف السياسي على أن يتم تفعيل الهيئات الرقابية بالتنسيق مع
المجتمعين المدني والأهلي. وأشار إلى إمكانية خصخصة ملف النفايات لأن القطاع الخاص يمكنه
أن يضع حداً للمحاصصة، داعياً إلى إلغاء الحصرية والصفقات بالتراضي وتفعيل دور البلديات
في هذا الإطار.