فؤاد مخزومي


- لبنان وإسبانيا يتشاركان المصالح التي تجمع الدول المتوسطية
- للتعاون من أجل تحسين الظروف الاقتصادية والبيئية
- الأمل بعد قمة العشرين إرساء السلام في سوريا والدول التي تعاني شعوبها آفات اللجوء والتشرد

التقى رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي في مكتبه في وسط بيروت سفير إسبانيا الجديد خوسيه ماريا دي لا فيريه بينيا. وتداول معه في الأوضاع المحلية والإقليمية والدولية.
إثر اللقاء، لفت مخزومي إلى الروابط المتوسطية بين لبنان وإسبانيا، ومشاركتهما المصالح التي تجمع دول البحر المتوسط، معتبراً أن التعاون لتحسين الظروف المعيشية والاقتصادية والبيئية يخدم تنمية دول المنطقة.
وأمل أن تنجح الاتصالات لا سيما بعد قمة مجموعة العشرين في إرساء السلام والأمن في سوريا ومختلف الدول التي تعاني شعوبها آفات اللجوء والتشرد.