التقى رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق في مكتبه، وتشاور معه في الأوضاع المحلية والتطورات في المنطقة. ووضعه في أجواء لقاءاته المسؤولين الكبار في روما إثر مشاركته في الاجتماع السنوي للجنة الثلاثية (Trilateral Commission)

إثر اللقاء، قال مخزومي إنه لمس جهوزية وزارة الداخلية لإجراء الإنتخابات البلدية والإختيارية، وأن الوزير المشنوق بارك الأجواء التوافقية في بيروت والحوارات الجارية مع الرئيس سعد الحريري وفاعليات بيروتية من كل الاتجاهات، مؤكداً أن بيروت تحتاج إلى دم جديد خصوصاً من الشباب يحفظ تراثها ويعيد إليها رونقها كأهم مدن البحر المتوسط. وجدد التأكيد على أهمية النأي بالبلدية عن التباينات السياسية بين الأقطاب واعتبار العمل البلدي مهمة ضرورية لتنمية بيروت

وقال إنه حض الوزير المشنوق على أن تكون الانتخابات البلدية مقدمة للتحضير للانتخابات النيابية بإنجاز قانون الانتخاب يكون بدوره مقدمة للتغيير المنشود، لافتاً إلى أن الأوضاع صعبة على الصعد كافة، وباتت محرجة للبنان أمام الخارج. وقال إن البلد بحاجة إلى ضخ دم جديد يحول دون المزيد من نزف مؤسسات الدولة ويفعّل الاقتصاد ويضع حداً للاحباط الذي يعاني منه الشعب اللبناني وخصوصاً فئة الشباب

ولفت مخزومي إلى أنه سيلتقي معالي الوزير المشنوق في الرياض على هامش المؤتمر الدولي الذي ينظمه مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية تكريماً للأمير الراحل سعود الفيصل، متمنياً أن يتغمده الله برحمته ويسكنه فسيح جناته